Rapport d'activités de la direction
لقد تبنى المغرب تقسيما ترابيا جديدا قلص من عدد جهات المملكة، لتنتقل من 16 إلى 12 جهة، وذلك وفق المرسوم رقم 2.15.40 الصادر بتاريخ 20 فبراير 2015 والذي بموجبه تم تحديد عدد الجهات وتسمياتها ومراكزها والعمالات والأقاليم المكونة لها. وقد نشر المرسوم في الجريدة الرسمية عدد 6340 بتاريخ 5 مارس 2015

وسيرا على نفس المنوال، وبموجب قرار رئيس الحكومة رقم 3.186.16 الصادر بتاريخ 24 شوال 1437هـ (29 يوليوز 2016) والمنشور <بالجريدة الرسمية عدد 6491 في 15 غشت 2016؛ قامت المندوبية السامية للتخطيط بتحديث وتكييف هياكلها على الصعيد الجهوي والمحلي لمسايرة ومصاحبة التقطيع الجهوي الأخير ومواكبة مسلسل الجهوية المتقدمة؛ وذلك بإحداث 12 مديرية جهوية، إضافة الى 5 مديريات إقليمية و6 مصالح إقليمية تابعة لها. كما تم إعادة النظر في تنظيمها الداخلي مع إضافة وصياغة اختصاصات ومهام جديدة للمصالح المكونة لها

وطبقا لمقتضيات القرار السابق الذي دخل عمليا حيز التنفيذ ابتداء من 15 غشت 2016، أصبح النفوذ الترابي للمديرية الجهوية لفاس-مكناس يشمل عمالتين (فاس ومكناس) وسبعة أقاليم (صفرو، وتازة، وتاونات، وبولمان، والحاجب، وإفران، ومولاي يعقوب)؛ أما تنظيميا فتتوفر المديرية على 3 وحدات إدارية : المديرية الجهوية ومقرها الرئيسي بفاس، والمديرية الإقليمية بمكناس والمصلحة الإقليمية بتازة

تقوم المديرية الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط لفاس – مكناس في إطار ممارسة اختصاصاتها، طبقا لمقتضيات قرار رئيس الحكومة رقم 3.186.16 بتاريخ 29 يوليوز 2016، بمجموعة من المهام والأنشطة تندرج ضمن الميادين التالية
 
1. ميدان التخطيط والدراسات الجهوية؛
2. ميدان الإحصاء وتجميع المعطيات؛
3. ميدان الإعلام والتوثيق؛
4. ميدان تسيير الموارد البشرية والمالية واللوجستية.

وتنقسم برامج عمل المديرية الجهوية إلى قسمين
 
القسم الأول، ويضم العمليات المبرمجة سنويا من قبل المصالح المركزية، والتي تسهر المديرية الجهوية على إنجازها على صعيد تراب جهة فاس-مكناس، ونخص بالذكر البحوث الميدانية الدائمة كالبحث الوطني حول التشغيل والبحوث الوطنية حول الأثمنة (التقسيط، الجملة، الإنتاج...) بالإضافة إلى البحوث الدورية والدراسات الإحصائية الوطنية.
 
القسم الثاني، ويهم الأشغال ذات الطابع الجهوي والمحلي، كإعداد دراسات اقتصادية واجتماعية، وإصدار النشرات الإحصائية السنوية والمونوغرافيات الجهوية والإقليمية، والإسهام في مسلسل التشاور وتوفير الدعم التقني والمعلوماتي محليا وجهويا.

وللإشارة فإن هذه التقارير، تهتم بالأنشطة والأشغال التي تزاولها المديرية الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط لفاس – مكناس كل سنة، بمختلف مكوناتها الإدارية، طبقا للتقسيم الجهوي الأخير ولمقتضيات القرار سالف الذكر  
 
 



Monographies Régionale et Provinciales
تفعيلا للمهام والاختصاصات المخولة للمصالح اللاممركزة للمندوبية السامية للتخطيط، وفي إطار الدراسات الديمغرافية والسوسيو-اقتصادية والأشغال الإحصائية التي تسهر على إنجازها من أجل المساهمة في التنمية الجهوية والمحلية، يسعد المديرية الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط لفاس-مكناس، أن تقوم بإصدار سلسلة من المونوغرافيات الاجتماعية والاقتصادية خاصة بالجهة وبعمالات وأقاليم جهة فاس-مكناس، متوخية من وراء ذلك تقديم صورة موسعة وشاملة قدر، الإمكان وفي حدود المعطيات المتوفرة، للمؤهلات البشرية والمجالية والاقتصادية التي تتوفر عليها الجهة ومكوناتها الترابية، مع رصد لمستويات التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية التي وصلت اليها كل وحدة على حدة

وتعتمد هذه المونوغرافيات على تقديم الجهة أو الإقليم من خلال مميزات السكان الديموغرافية والسوسيو-اقتصادية، والقطاعات الاجتماعية والاقتصادية إضافة الى التجهيزات الأساسية   والبنيات التحتية المتوفر عليها. كما تتضمن المونوغرافيات، تحليلات ومقارنات مع المستويات والمؤشرات المسجلة على الصعيد الوطني والجهوي وعلى صعيد الأقاليم الأخرى المكونة للجهة؛ الغاية الأساسية منها إبراز مختلف التطورات والنتائج التي سجلتها القطاعات الاجتماعية والاقتصادية والتجهيزات الأساسية، مع إبراز حجم وتنوع البنيات الإنتاجية والخدماتية المتوفرة

ومن شأن المقارنات المجالية والزمنية، الواردة في هذه المونوغرافيات أن تقف على مواطن القوة والضعف في البنيات الاقتصادية والاجتماعية، وأن ترصد نوع وحجم التطورات التي لحقت بالنسيج الاقتصادي لهذه الوحدات الترابية

ومواكبة لمسلسل الجهوية واللاتمركز الاداري الذي انخرط فيه المغرب، وسعيا إلى الانفتاح أكثر على جميع المكونات الإقليمية والمحلية للجهة؛ تسعى هذه الوثائق من خلال إدراج وتحليل المعلومات الإحصائية الناتجة عن نشاط المصالح الوزارية الجهوية والإقليمية، إضافة إلى نتائج البحوث والدراسات التي تقوم بها المندوبية السامية للتخطيط؛ أن تضع رهن إشارة مختلف المهتمين بالشأن المحلي، من سلطات وإدارات، وفاعلين اقتصاديين واجتماعيين، ومؤسسات المجتمع المدني، وطلبة وباحثين؛ مجموعة متنوعة من التحليلات والمؤشرات والمعطيات العلمية الدقيقة، التي من شأنها المساهمة في ترسيخ وإغناء مسلسل التخطيط الجهوي والمحلي

والمديرية الجهوية للمندوبية السامية للتخطيط، إذ تقوم بإصدار ونشر هذه السلسلة من المونوغرافيات، تأمل أن تكون قد هيأت وثائق في مستوى طموحات كل مهتم بتطور ونماء جهة فاس-مكناس بمختلف مكوناتها الترابية والإدارية، وترحب بالتالي بكل ملاحظة أو تعقيب يرميان إلى إغنائها وتجويدها

 

.

1 ... « 11 12 13 14



Population légale de la région  Fès-Meknès RGPH 2014
Total    : 4 236 892
Urbain : 2 564 220
Rural   : 1 672 672


Actualités HCP